فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

رحلات سياحية لصحافيين مقابل تجميل صورة إسرائيل

بتاريخ الاثنين 11/8/2014

هُنا القدس | ينظم 18 مكتبا سياحيا حول العالم رحلات لصحافيين إسكندنافيين، تتكلف الحكومة الإسرائيلية بتكاليف الطائرة والإقامة والتجول في النقب والجليل والقدس وإيلات.

وكشفت وثيقة أن "إسرائيل" هذه الرحلات  للصحافيين الإسكندنافيين، لعرض وجهة نظرها عن الصراع العربي- الإسرائيلي، بعدما تبيّن أنّ روايتها لم تعد تلقى نجاحاً في هذه الدول.

ومن المكاتب التي تروج لهذه الرحلات، مكتب في السويد، أصدر مؤخرا دعوة إلى الصحافيين، يقول فيها: "إن الأماكن محدودة، ومن يسارع بتسجيل نفسه ستكون له الأولوية، وعلى الصحافيين إحضار ورقة من وسائل الإعلام التي يعملون فيها".

وتلقى  موقع "العربي الجديد" في كوبنهاغن، ذات الدعوة وقد جاء فيها أيضاً على أن "الحكومة الإسرائيلية ستدفع تكاليف تذاكر الطائرة والإقامة والتجول في النقب والجليل والقدس وأيلات... إسرائيل مكان جذب سياحي".

وبحسب مصادر الموقع فإن هذه الرحلات "عادة ما تقوم بها الجهات الأمنية والإعلامية في مكتب رئاسة الوزراء الإسرائيلية منذ سنوات، وتقدم للصحافيين الموالين لها مادة صحافية عن ديمقراطية وتعددية إسرائيل وسلميتها".

وبحسب المصدر نفسه فإن "الحرب الأخيرة على غزة، وخسارة إسرائيل للرأي العام، دفعا بمكاتبها، ومنها المكتب المسؤول عن دول الشمال والبلطيق، إلى الوقوع في أخطاء فضحت مخططات شراء ذمم بعض الصحافيين. وهو ما كشف سبب انحيازهم للرواية الإسرائيلية، وتجميل صورتها، وتبرير جرائمها".

هذه الرحلة التي ستقام منتصف الشهر المقبل، سبقها خلال شهر يوليو/ تموز، وفي ظل العدوان على غزة، رحلة مماثلة شملت صحافيين من الدانمارك، والسويد، والنرويج، وفنلندا، وليتوانيا، وإستونيا، وبعض الصحافيين الألمان.

التعليقات