فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

دراسة أمريكية: طهى الطعام فى المنزل ليس صحيا

بتاريخ الأربعاء 17/12/2014

هُنا القدس | يبدو أن طهى الطعام فى المنزل ليس صحيا كما كان يعتقد من قبل، فقد وجدت دراسة أمريكية أنه كلما قضى شخص مدة أطول فى إعداد الوجبات المنزلية، كلما أصبحت صحته أسوأ. 

وذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أن هذه الدراسة تتناقض مع التوصيات الشهيرة المتعلقة بالصحة بأنه من الأفضل طهى الطعام فى المنزل من البداية بدلا من الاعتماد على الوجبات الجاهزة، كما أنها تشير إلى أن الطعام ليس بالضرورة صحيا فقط لأنه مطهى داخل المنزل. 

وعزا القائمون على الدراسة من جامعة راش فى شيكاغو بعض أسباب هذا الأمر إلى تمتع من يطهون الطعام فى المنزل بكرم زائد فى إضافة مكونات غير صحية مثل الزبد والملح وشعورهم بأن عليهم تناول المزيد بسبب الوقت والجهد الذى بذلوه فى إعداد الطعام. 

كما أشار الباحثون إلى أن تذوق الطعام بشكل مستمر أثناء طهيه يمكن أن يؤدى إلى زيادة الوزن بشكل كبير مع مرور الوقت، إلى جانب شعور معدّى الطعام المنزلى بأن أطعمة الراحة أصبحت صحية أكثر لأنها من صنع أيديهم. 

وحلل الباحثون 14 عاما من البيانات التى قدمها أكثر من ألفين و755 امرأة فى مرحلة الأربعينات والخمسينات والستينات من العمر، تتضمن معلومات حول الوقت الذى يقضينه فى الطهى ونتائج فحص سنوى لما يعرف باسم "متلازمة الأيض"، وهى مزيج من الاضطرابات الصحية تنتج بصفة رئيسية عن زيادة الوزن وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين والسكر وارتفاع ضغط الدم. 

ووجد الباحثون أن النساء اللاتى يقضين أكبر وقت فى طهى الطعام تزيد لديهن فرص الإصابة بمتلازمة الأيض، وبالتالى يرتبط تخصيص وقت أكبر لطهى الطعام بزيادة الاضطرابات الصحية الناجمة عن متلازمة الأيض أسرع من المتوسط. 

وقال القائمون على الدراسة، إن خبراء الصحة يوصون عادة بالطهى فى المنزل كوسيلة لمكافحة السمنة ومخاطر أمراض القلب والسكر، غير أن هذا البحث على هذا العدد من النساء أظهر أن قضاء وقت أكبر فى إعداد الطعام أسبوعيا مرتبط بتزايد مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكر مع مرور الوقت. 

وأضاف الباحثون أنه بينما لم تتضح بعد لأسباب هذا الارتباط بالضبط، فإن النتائج تشير إلى الحاجة لإعادة النظر فى التوصيات الخاصة بالصحة العامة، وتؤكد أهمية الطهى بشكل صحى وليس فقط بشكل متكرر.

التعليقات