فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
الخارجية تطالب الجنائية الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه مجزرة الهدم في صور باهر النساء في السياسة الإسرائيلية رئيس جامعة القدس يوقع اتفاقية تعاون مع جامعة هامبورغ انخفاض مؤشر غلاء المعيشة خلال الشهر الماضي أحكام رادعة لمتهمين بتهمتي الإيذاء والتشهير صندوق ووقفية القدس ومؤسسة وافا يقدمان جهازا طبيا للمركز الصحي العربي الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي فور الإفراج عنه بعد رفضها دعوة للصحفيين لزيارة البيت الأبيض: غرينبلات يهاجم نقابة الصحفيين صندوق ووقفية القدس يدعم دراسات وأنشطة ثقافية حول تاريخ وواقع مدينة القدس من خلال مؤسسة باسيا محافظ القدس يدعو إلى حضور عربي وإسلامي اكثر جدية وفاعلية في المدينة المحتلة جنود الاحتلال ومستوطنون يقتحمون منزل عائلة صيام في سلوان لإخلائه رئيس جامعة القدس يستقبل مستشار التعليم العالي في المجلس الثقافي البريطاني جامعة القدس تستضيف أعمال المؤتمر الدولي "الحق في المدينة والوصول إلى العاصمة للجميع" أجواء حارة الى شديدة الحرارة حتى السبت المقبل ثلاثة أعوام من الإنجازات المتميزة لإدارة نادي جبل المكبر المقدسي

الموسيقى الصاخبة في الصالات الرياضية قد تصيبك بالصمم

بتاريخ الخميس 2/10/2014

هُنا القدس |كشفت دراسة طبية أسترالية النقاب عن أن مستويات الموسيقى المرتفعة في بعض الصالات الرياضية قد يصل مستواها لمستوى محرك نفاث، وهو ما يعرض الإنسان لمخاطر الإصابة بالصمم.

وأوضح الباحثون الأستراليون أن مستويات الموسيقى المرتفعة في الصالات الرياضية تتراوح ما بين 93 إلى 94 ديسيبل، وهو ما يساوي مقدار الصوت الناجم عن محرك طائرة نفاثة التي تبعث نحو 100 ديسيبل من الصوت، لتتركز ذبذبات هذا الصوت على الشعيرات الداخلية للأذن التي تساعد على نقل الأصوات إلى خلال المخ، في الوقت الذي تسجل فيه محادثة عادية مستوى 60 ديسيبل بواقع صوت 80 دراجة نارية.

وتشير الأبحاث إلى أن العديد من الأشخاص البالغين 50 عاماً يعانون بالفعل من ضعف السمع بسبب الاستماع إلى الموسيقى الصاخبة في شبابهم، وفقاً لما نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

التعليقات