فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
الخارجية تطالب الجنائية الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه مجزرة الهدم في صور باهر النساء في السياسة الإسرائيلية رئيس جامعة القدس يوقع اتفاقية تعاون مع جامعة هامبورغ انخفاض مؤشر غلاء المعيشة خلال الشهر الماضي أحكام رادعة لمتهمين بتهمتي الإيذاء والتشهير صندوق ووقفية القدس ومؤسسة وافا يقدمان جهازا طبيا للمركز الصحي العربي الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي فور الإفراج عنه بعد رفضها دعوة للصحفيين لزيارة البيت الأبيض: غرينبلات يهاجم نقابة الصحفيين صندوق ووقفية القدس يدعم دراسات وأنشطة ثقافية حول تاريخ وواقع مدينة القدس من خلال مؤسسة باسيا محافظ القدس يدعو إلى حضور عربي وإسلامي اكثر جدية وفاعلية في المدينة المحتلة جنود الاحتلال ومستوطنون يقتحمون منزل عائلة صيام في سلوان لإخلائه رئيس جامعة القدس يستقبل مستشار التعليم العالي في المجلس الثقافي البريطاني جامعة القدس تستضيف أعمال المؤتمر الدولي "الحق في المدينة والوصول إلى العاصمة للجميع" أجواء حارة الى شديدة الحرارة حتى السبت المقبل ثلاثة أعوام من الإنجازات المتميزة لإدارة نادي جبل المكبر المقدسي

تحذير من مخطط إسرائيلي يستهدف بدو شرق القدس

بتاريخ الثلاثاء 16/9/2014

هُنا القدس | حذّر رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير زياد أبو عين، من مخطط ما تسمى الإدارة المدنية الإسرائيلية القاضي بترحيل كافة التجمعات البدوية في شرق القدس وعلى طول الطريق الواصل إلى مدينة أريحا والذي يُعد نبض وسط الضفة.

وقال أبو عين للوكالة الرسمية، الثلاثاء، إن المخطط خطير ومكلف جداً في حال تم تنفيذه، لأنه يأتي ضمن المشروع الإسرائيلي المتواصل في الضم والتوسع من أجل استكمال مخطط 'القدس الكبرى'، الذي يستهدف مئات العائلات البدوية في أكثر من عشرين تجمعا بدويا، لها امتداد تاريخي على هذه الأرض.

وجاء هذا التحذير بعد طرح الإدارة المدينة عطاءات للشركات الإسرائيلية من أجل البدء في تنفيذ مشروع 'تل النعيمة' في الأغوار الذي تُعده إسرائيل ليستقبل مئات العائلات البدوية.

ويقع المشروع على مساحة 1500 دونم، تشمل المرحلة الأولى منه تجهيز 60 دونما بالبنية التحتية اللازمة لاستقبال العائلات المخلاة.

ودعا أبو عين إلى رفض هذا القرار الذي بدأت إسرائيل بخطوات تنفيذه على الأرض من خلال تكثيف التدريبات العسكرية حول التجمعات المقرر إخلائها، والمضايقات المستمرة والمتمثلة بقطع الكهرباء والماء وإغلاق الطرق المؤدية إلى تلك التجمعات، وحث على محاربته سياسياً وشعبياً وإطلاع الدبلوماسيين وهيئات حقوق الإنسان على خطورة ما تنوي إسرائيل القيام به، والتوجه لكافة المؤسسات الحقوقية التي تدعم حقنا في البقاء على أرضنا، والدعوة إلى حراك جماهيري للوقوف في وجه هذه المخططات.

وأوضح أن قرارات الإخلاء تستهدف خنق مدينة القدس وإخلائها من الفلسطينيين، والقضاء على وسط الضفة، من أجل ربطها بالقدس الكبرى، عن طريق ضم مناطق جديدة إلى مستوطنتي 'معاليه أدوميم' و'كيدار'.

التعليقات