فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

أسرى مجدو يعانون من أوضاع صعبة

بتاريخ الأحد 14/9/2014

هُنا القدس |  قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسرى في سجن مجدو يعانون أوضاعًا صعبة على كافة المستويات.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي، الأحد، أن الأسرى يعانون شحًا في الملابس والأغطية، بسبب تزايد أعداد المعتقلين الجدد، كما أنهم لا زالوا بانتظار كانتين الشهر الماضي، والتي تماطل مصلحة السجون الإسرائيلية بإدخالها لمختلف السجون حتى الآن.

وجاء في البيان، أن اسرى حركتي حماس والجهاد الإسلامي  في مجدو لا زالوا محرومين من زيارات الأهل، منذ الإعلان عن فقدان المستوطنين الثلاثة في الخليل حزيران الماضي، وأشار إلى أن التفتيشات الاستفزازية للأسرى ومقتنياتهم الشخصية تتواصل بشكل شبه يومي.

 وأوضح أن الإدارة تتعمد سحب بلاطات الطبخ من داخل الغرف ليلا وتعيدها في الصباح، ولا زالوا محرومين من متابعة قناة فلسطين كما باقي السجون، كما أنهم يعانون أوضاعا صحية صعبة، وبحاجة ماسة للعلاج والرعاية، وإدارة السجن تتعمد إهمالهم طبيا.

 كما استنكرت الهيئة السياسات الاستفزازية التي تمارسها مصلحة السجون بحق الأسرى، داعية كافة المؤسسات الحقوقية والقانونية الدولية للوقوف عند مسؤولياتها وواجبها تجاههم، وهم الذين يتعرضون للتنكيل والتعذيب اليومي دون حسيب أو رقيب.

التعليقات