فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

ما الذي اقترفه حاسوب وزارة الماليّة؟

بتاريخ الثلاثاء 9/9/2014

هُنا القدس | تسبب خلل فني في حاسوب وزارة المالية مطلع الأسبوع الجاري في تسرّب مبالغ مليونية إلى حسابات عدد من الموظفين وأسر الشهداء الذين فوجئوا بالأرقام التي لم يتخيّلوها حتى في أجمل أحلامهم قبل أن تتنبه الوزارة للخلل وتسارع لتجميد تلك الحسابات.

وقال مدير عام رعاية أسر الشهداء والجرحى خالد جبارين، إن خللًا فنيًا في حاسوب وزارة المالية، تسبب في صرف رواتب لأسر الشهداء والجرحى، تتجاوز القيمة المحددة.

وقال جبارين خلال اتصال هاتفي مع  "القدس دوت كوم"، إن عددًا من أسر الشهداء والجرحى تفاجأوا بصرف رواتب عن شهر آب الماضي، يتجاوز حجمها قيمة الراتب الحقيقي، فيما علمت "القدس دوت كوم" أن المبالغ كانت بالملايين.

وأضاف أن الوزارة تواصلت مع مركز رعاية أسر الشهداء والجرحى، للحصول على عناوين وأرقام، للتواصل مع العائلات التي حصل خلل في حساباتها، "لأنه على ما يبدو فإن خللًا حصل في حاسوب الوزارة".

وكانت مصادر مطلعة قالت إن وزارة المالية قامت بتجميد الحسابات التي حولت لها رواتب بقيم مرتفعة يوم الأحد الماضي، بهدف استعادة الزيادة التي حُولت بالخطأ.

وتبلغ الفاتورة الشهرية لرواتب الموظفين العموميين، والمستفيدين من مخصصات اجتماعية تقدمها الحكومة مثل أسر الشهداء والجرحى، قرابة 170 مليون دولار أمريكي، بحسب البيانات الشهرية الصادرة عن وزارة المالية.

ولم تعلّق وزارة المالية حتى اللحظة بنفي الخبر أو تأكيده.

 

التعليقات