فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
رئيس جامعة القدس يوقع اتفاقية تعاون مع جامعة هامبورغ انخفاض مؤشر غلاء المعيشة خلال الشهر الماضي أحكام رادعة لمتهمين بتهمتي الإيذاء والتشهير صندوق ووقفية القدس ومؤسسة وافا يقدمان جهازا طبيا للمركز الصحي العربي الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي فور الإفراج عنه بعد رفضها دعوة للصحفيين لزيارة البيت الأبيض: غرينبلات يهاجم نقابة الصحفيين صندوق ووقفية القدس يدعم دراسات وأنشطة ثقافية حول تاريخ وواقع مدينة القدس من خلال مؤسسة باسيا محافظ القدس يدعو إلى حضور عربي وإسلامي اكثر جدية وفاعلية في المدينة المحتلة جنود الاحتلال ومستوطنون يقتحمون منزل عائلة صيام في سلوان لإخلائه رئيس جامعة القدس يستقبل مستشار التعليم العالي في المجلس الثقافي البريطاني جامعة القدس تستضيف أعمال المؤتمر الدولي "الحق في المدينة والوصول إلى العاصمة للجميع" أجواء حارة الى شديدة الحرارة حتى السبت المقبل ثلاثة أعوام من الإنجازات المتميزة لإدارة نادي جبل المكبر المقدسي القدس و الأفق تحتفلان باختتام تدريب وتوظيف الشباب المقدسي الاحتلال يهدم محطة قيد الإنشاء لتعبئة الغاز في عناتا شمال شرق القدس

"الروح".. دراما فلسطينية في رمضان لتجسيد المقاومة

بتاريخ الأربعاء 11/6/2014

هُنا القدس |بدأت الدراما الفلسطينية أولى محاولاتها لمعالجة معاناة الشعب الفلسطيني ومقاومته الاحتلال الإسرائيلي الذي تسبب بويلات له منذ احتلاله فلسطين. وتسعى فضائية الأقصى التابعة لحركة حركة المقاومة الإسلامية(حماس) -التي تعمل من قطاع غزة من خلال إنتاجها عدة أعمال درامية ستعرض خلال شهر رمضان- لإيجاد مساحة بين الدراما العربية التي تفتقر إلى التطرق لمعالجة القضية الفلسطينية والمعاناة المستمرة جراء الاحتلال الإسرائيلي.

ويقول مدير عام فضائية الأقصى محمد ثريا للجزيرة نت إن الدراما الفلسطينية المقاومة تعبر عن روح الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، مشيرا إلى أنها ليست المرة الأولى التي يقومون فيها بإنتاج مثل هذه الأعمال، إذ إنهم أنتجوا العام الماضي عدة أفلام تجسد العمليات الفدائية واقتحام المستوطنات الإسرائيلية، مستدركا أن ما يميز أعمال هذا العام هو وجود مسلسل يجسد المقاومة في الضفة وغزة.

ويضيف محمد ثريا أنهم أطلقوا اسم "الروح" على المسلسل الدرامي من وحي عملهم لتجسيد وحدة الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، فهو يتحدث عن روح المقاومة والأسر والاستشهاد، مؤكدا أنه لا يتم تجسيد المقاومة المسلحة فقط بل مقاومة الاحتلال بكافة الوسائل ومن كافة أطياف الشعب الفلسطيني الذي عانى ويلات الحصار والظلم الإسرائيلي.

ويؤكد مخرج المسلسل عمار التلاوي للجزيرة نت أن المسلسل الدرامي يتطرق أيضا إلى المعاناة داخل الأسر الفلسطينية بسبب الاحتلال من خلال تناول قصص أهالي الشهداء والأسرى والجرحى، إضافة إلى تجسيد مقاومة الأسرى وهم داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي.

ويوضح التلاوي أن رسالتهم من هذه الدراما للعالم هي أن شعب فلسطين المحاصر يعاني الويلات بسبب الاحتلال الإسرائيلي، وأن ما يدفع الشباب لحمل السلاح ليس حبهم للموت والقتل وإنما حبهم للحياة بكرامة، وقد حملوا السلاح للدفاع عن أرضهم وتحريرها بكل السبل المتاحة في ظل عدم اكتراث العالم بمعاناة الشعب الفلسطيني.

من جهته، يقول سعدي العطار مساعد المخرج وأحد الممثلين إنه يمثل دور رب أسرة فلسطينية تعيش في أحد المخيمات الفلسطينية وتعاني كباقي الفلسطينيين من المعاملة الإسرائيلية من الحواجز والحصار والاجتياحات.

ويضيف للجزيرة نت : يبرز من هذه الأسرة أحد المقاومين الذي يلقى في البداية معارضة من أبيه، ليس لأنه أصبح مقاوما بل حرصا منه على أبنائه ليكملوا دراستهم، لكنه يدرك أن ذلك متعذر بسبب الاحتلال فيرضخ لمطلب ابنه ويؤيد المقاومة التي تشكل درعا للشعب الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة / أحمد عبد العال-غزة

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.