فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار

أكاديمية القدس للإبداع الشبابي ومدرسة الفرير المقدسية تتوجان أغنية القدس التاسعة

بتاريخ الثلاثاء 19/3/2019

 

القدس | نظمت أكاديمية القدس للابداع الشبابي في جامعة القدس، وبالشراكة مع مدرسة الفرير الثانوية في مدينة القدس، العرض النهائي لمسابقة الأغنية التاسعة "غنوا للقدس 9"، وذلك على خشبة مسرح النوتردام في القدس، بحضور رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك ، ومدير مدرسة الفرير أ. جورج النبر ، وشخصيات مقدسية اعتبارية، ومدراء مدارس، وموسيقيين، وأكاديميين،  وجمهور كبير من أهالي وأصدقاء المتسابقين والطلبة ، والضيوف.

وشارك في المسابقة 13 من  طلاب مدارس القدس، و من فئات عمرية مختلفة، حيث تمت التحضيرات والتدريبات للطلبة منذ سبعة أشهر، فيما  تعقد هذه المسابقة كل عام بهدف تشجيع طلاب المدارس لإطلاق مواهبهم الغنائية الملتزمة، والحرص على احياء الحراك الثقافي في مدينة القدس، وتشجيع المدارس على تعليم الموسيقى والغناء للطلاب، وكذلك تبني تطوير هذه المواهب المتميزة والواعدة.

وفي كلمة أكاديمية القدس للإبداع الشبابي، ثمن أ.د.عماد أبو كشك ، الشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي المقدسية ، وخاصة مدرسة الفرير، معبراً عن سعادته الكبيرة في سماع مواهب الطلبة المقدسيين،  مشيراً إلى أنه وضمن استراتيجية الاكاديمية العمل على تمكين الطلبة المقدسيين المبدعين، من خلال احتضانهم وتطوير مهاراتهم وابداعاتهم في وقت مبكر، وتوفير ما يلزم لرعاية هذه المواهب وصقلها وتنميتها، مؤكداً على أنه من أهداف جامعة القدس الأساسية عندما أنشأت الأكاديمية هو تحقيق دور الجامعة في خدمة المجتمع المقدسي.

وتوجه أ.د. عماد أبو كشك بالشكر لكافة الشركاء الفاعلين مع جامعة القدس،  خاصة مدرسة الفرير ، والتي كانت أول مدرسة تحتضن الطلبة في المدارس، مؤكداً التوسع الدائم للاكاديمية في اكتشاف كافة المهارات والمواهب في  المسارات الفنية، منها الرسم والموسيقى والدراما والغناء، والدبكة التي ستكون قريباً، وكذلك المسارات الثقافية والعلمية، مرحباً ببناء شراكات دائمة مع مؤسسات المجتمع المقدسي، وذلك في تفعيل وتنشيط الحياة الثقافية للمقدسيين ضمن خطة شمولية متكاملة، قائلاً أن جامعة القدس ستبقى حاضنة لكل هذه الطاقات الابداعية.

وأوضح أ.د. عماد أبو كشك أن هذه الاكاديمية   تنسجم مع رؤية ورسالة الجامعة المتكاملة، والمتمثلة  في رعاية الطلبة المبدعين والموهوبين ، حيث أن الجامعة  توفر التدريب والتأهيل الملائم لهؤلاء الطلبة من خلال فعاليات الاكاديمية، مؤكداً على دورها الكبير والفاعل في دعم صمود وتمكين الشباب المقدسي الموهوب، من خلال إعداد القادة في مجالات الحياة المختلفة، لمواجهة التحديات وتحقيق التقدم والازدهار، لافتاً إلى العمل على تحضير مناهج متخصصة للأكاديمية.

وقال أ.د. أبو كشك أن التعاون القائم مع مدرسة الفرير، نسعى من خلاله لبلورة  مسار خاص للمواهب المبدعة في المدارس الخاصة المقدسية ، يتم من خلاله منح شهادة الدبلوم بالإضافة للشهادة المدرسية الخاصة التي يتخرج منها الطالب الذي يتميز بموهبة معينة، وستكون أكاديمية القدس للإبداع الشبابي حاضرة مع مدرسة الفرير لانتقاء المواهب واظهارها ودعمها مستقبلاً، وتبقى جامعة القدس حاضنة لكل ذلك الابداع.

وعبر مدير مدرسة الفرير أ. جورج النبر  في كلمته عن شكره لجامعة القدس و لأكاديمية القدس للإبداع الشبابي، على دعم الشباب المقدسي، ومؤكداً على أهمية الشراكة مع جامعة القدس في صقل هذه المواهب الصاعدة، والتي تنسجم و رؤية المدرسة ومسارها، ولما لها من دور كبير في جذب الابداعات والمواهب للطلبة المقدسيين، من أجل العمل على تنميتها.

ولفت إلى أن المدرسة  تعمل أيضاً كمركز مجتمعي يعمل على تنمية وصقل مواهب الطلبة من المدرسة ومن المدارس الأخرى في مدينة القدس.

بدوره أشار عميد شؤون الطلبة في جامعة القدس ومدير الأكاديمية د. عبد الرؤوف السناوي إلى أهمية هذه الأنشطة اللامنهجية ، والتي تربط الجامعة بالمجتمع المحلي ، مثمنا الشراكة مع مؤسسات المجتمع المقدسي، لما له من دور كبير في اكتشاف الابداعات الطلابية في المسارات المختلفة، مشيراً أن هذه الاكاديمية تعمل على توفير البيئة التعليمية المناسبة والمتخصصة لبناء قدرات الطلبة المبدعين.

وفي الختام تم تتويج الفائزين بالاغنية العربية في هذه المسابقة، عن الفئة العمرية من 10 – 13 عاماً  ، حيث أعلنت لجنة التحكيم الفائزين من هذه الفئة محمد بدر للمركز الأول، صيبا يونس للمركز الثاني، ومؤيد بلبيسي في المركز الثالث.

وفاز الطلبة  عن الفئة العمرية من 14 – 18 عاماً  مجد أبو رميلة عن المركز الأول، كارلا عواد للمركز الثاني، مصطفى كلبونة للمركز الثالث.

فيما تم  توزيع الشهادات على الطلبة المشاركين بمسابقة غنوا للقدس 9، وتم تكريم المهندس ابراهيم يونان، الراعي السنوي للمسابقة، و تخلل الحفل عرضاً لجوقة أكاديمية القدس للإبداع الشبابي، باغنية صرخة ثائر.

ويأتي ذلك ضمن برنامج التمكين الاقتصادي والاجتماعي والثقافي، الممول من صندوق ووقفية القدس والبنك الإسلامي للتنمية، بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي، فيما ساهم بالرعاية البنك الوطني، والمهندس ابراهيم يونان المدير العام  .CATDلمؤسسة

تجدر الإشارة إلى أن  أكاديمية القدس للإبداع الشبابي، أسستها جامعة القدس، و تقوم على بناء جيل من القادة والمفكرين والمبدعين من خلال تنشئة ورعاية جيل من الطلبة المبدع في مجالات الحياة المختلفة، والتعرف على مستوى ابداعهم وإمكاناتهم وتوفير ما يلزم لتنميتها وصقلها للوصول بالطالب المبدع الى مرحلة الانتاج الابداعي، وتستقطب الأكاديمية من خلال برامجها المبدعين من الطلبة ضمن الفئات المستهدفة الذين يثبتون تميزهم وابداعهم في المجالات العلمية والفنية والادبية والثقافية ، بعد اجتياز معايير الاختيار والكشف عن المبدعين.

 

التعليقات