فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

بلاغ كاذب يحدث استنفارا بصفوف الجيش الإسرائيلي

بتاريخ الخميس 17/7/2014

هُنا القدس| استنفر الجيش الإسرائيلي عصر الخميس قوات النخبة وغير النخبة للبحث عن مسلحين قيل إنهم شوهدوا متنكرين بزي عسكري قرب كيبوتس "العين الثالثة" قبل أن يتضح بأن الحادث لا يعدو كونه بلاغاً كاذباً.


وتبين في وقت لاحق أن الحديث يدور عن جنود حقيقيين وليسوا متنكرين كما جاء في البلاغ الذي وصف لاحقا بالكاذب.

وقامت القنوات العبرية بفتح موجة مفتوحة لمتابعة إغلاق الجنوب الإسرائيلي من ديمونا جنوبا وحتى بئر السبع شمالا والى السياج الفاصل مع جنوب قطاع غزة غرباً، في حين قطعت الشرطة الطرق المؤدية لهذه المدن في إطار إنذارات مشابهة ما لبثت أن تبين زيفها .

وانتشر الآلاف من الجنود الإسرائيليين والوحدات الخاصة في منطقة تجمع مستوطنات "أشكول" وذلك تحت غطاء من نيران الدبابات والمدفعية والطائرات للبحث عن مسلحين مفترضين في المنطقة بينما انبطح الكثيرون أرضاً خوفاً من النيران الطائشة المفترضة .

وخاض الجيش الإسرائيلي حرباً وهمية بينه وبين نفسه استخدم خلالها الطائرات والمدفعية التي قامت بإطلاق حممها على مناطق مفترضة لوجود المسلحين وإلى الجانب الآخر من الحدود، ليتبين في نهاية المطاف أن العدو ليس سوى أشباح وهمية فلم يعثر الجيش على أي أثر يدل على وجود المسلحين .
المصدر: وكالات

 

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.