فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
رئيس جامعة القدس يوقع اتفاقية تعاون مع جامعة هامبورغ انخفاض مؤشر غلاء المعيشة خلال الشهر الماضي أحكام رادعة لمتهمين بتهمتي الإيذاء والتشهير صندوق ووقفية القدس ومؤسسة وافا يقدمان جهازا طبيا للمركز الصحي العربي الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي فور الإفراج عنه بعد رفضها دعوة للصحفيين لزيارة البيت الأبيض: غرينبلات يهاجم نقابة الصحفيين صندوق ووقفية القدس يدعم دراسات وأنشطة ثقافية حول تاريخ وواقع مدينة القدس من خلال مؤسسة باسيا محافظ القدس يدعو إلى حضور عربي وإسلامي اكثر جدية وفاعلية في المدينة المحتلة جنود الاحتلال ومستوطنون يقتحمون منزل عائلة صيام في سلوان لإخلائه رئيس جامعة القدس يستقبل مستشار التعليم العالي في المجلس الثقافي البريطاني جامعة القدس تستضيف أعمال المؤتمر الدولي "الحق في المدينة والوصول إلى العاصمة للجميع" أجواء حارة الى شديدة الحرارة حتى السبت المقبل ثلاثة أعوام من الإنجازات المتميزة لإدارة نادي جبل المكبر المقدسي القدس و الأفق تحتفلان باختتام تدريب وتوظيف الشباب المقدسي الاحتلال يهدم محطة قيد الإنشاء لتعبئة الغاز في عناتا شمال شرق القدس

مدرسة مقدسية تستقبل المتطرف "بركات" وطلابها ينشدون بالعبري

بتاريخ الخميس 6/9/2018

هنا القدس: في سابقة خطيرة، بدأت مدرسة العلا بالقدس المحتلة السنة الدراسية الجديدة بافتتاح فصلٍ خطير من فصول أسرلة التعليم بالمدينة المقدسة، واستضافت إدارة المدرسة رئيس بلدية الاحتلال في القدس، المتطرف "نير بركات"، وأنشد عدد من طلاب المدرسة باللغة العبرية أمامه.

وتعتمد المدرسة "المناهج الإسرائيلية" بشكل كامل والذي يضج بمحاولات تزوير التاريخ والجغرافيا حول فلسطين المحتلة، وتوسع عدد طلابها من 100 طالب إلى 450 طالبًا انتقلت على إثر ذلك من حي شعفاط إلى حي وادي الجوز، وأقيمت على أنقاض مدرسة "الفتاة اللاجئة" التي كانت تتبع لمديرية التعليم الفلسطينية ليضاف هذا المبنى الجديد إلى قائمة المباني الخاضعة لسيطرة الاحتلال.

وشاركت المدرسة ذاتها في مارس/آذار 2018 في يوم مفتوح لشرطة الاحتلال التي قدمت محاضرات للطلبة الفلسطينيين في مشهد أشبه ما يكون بغسل أدمغة للأطفال.

وقد أعرب عدد كبير من المقدسيين والنشطاء استنكارهم لتصرفات وقرارات إدارة المدرسة، وطالبوا أولياء أمور الطلاب بسحب أبنائهم منها لكونها تعمل على غسل دماغ أطفالنا لترويضهم لقبول الاحتلال.

 

 

التعليقات