فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
ساعات عمل معبر الكرامة خلال عيد الأضحى مواصفات هواتف "غالاكسي" الجديدة..تسريبات تسبق مؤتمر سامسونغ 600 دولار إضافية.. من أجل "آيفون القابل للطي" الاحتلال يعلن زيادة انتشار قواته في الضفة عقب مقتل جندي جنوب بيت لحم صندوق ووقفية القدس يحظى بالعضوية الكاملة بملتقى المؤسسات العربية الداعمة على خُطى آبل.. سامسونغ تعلن عن ساعتها الذكية آبل تطرح بطاقتها الائتمانية.. واسترداد نقدي بنسبة 2% منظمة متطرفة تتحضر لمسيرة الاحد القادم لاقتحام الاقصى صندوق ووقفية القدس يقدم منحة أولية للجمعية العربية للمعاقين حركيا اتفاقية لتأسيس قاعة الصداقة الصينية الفلسطينية بجامعة القدس صندوق ووقفية القدس يقدم منحة أولية للجمعية العربية للمعاقين حركيا صندوق ووقفية القدس يرعى حفل تخريج فوج القدس بتنظيم نادي شباب أبو ديس مالطا تعبر عن قلقها من سياسة هدم المنازل في واد الحمص العيسوية- اعتقالات وابعادات عن البلدة أمريكا تمنع صدور بيان من مجلس الأمن يدين عمليات الهدم الإسرائيلية للمباني في القدس المحتلة

المحكمة العسكرية تصدر قرارها بشأن الجندي القاتل ازاريه

بتاريخ الأربعاء 4/1/2017

أدانت محكمة الاحتلال العسكرية في مدينة "تل أبيب"، قبل قليل، الجندي بجيش الاحتلال "اليئور آزريه" قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف، في الرابع والعشرين من شهر آذار من العام الماضي بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، بالقتل. وقالت القاضية" إن الجندي نفذ القتل على خلفية انتقامية، وليس من باب الإحساس بالخطر". وكانت مصادر إعلامية عبرية، رجّحت قبل الجلسة، أن تدين محكمة الاحتلال الجندي بالقتل، كون القاضية لم تعلن أنه بريء مع بداية المحكمة، "حيث أنه أطلق النار عليه في حالة لم يكن يشكل فيها خطرا على أحد، وأطلقت النار بشكل مخالف لتعليمات الجيش". وفي الوقت ذاته، تظاهر خلال الجلسة عشرات المستوطنين ومنظمات يمينية أمام المحكمة العسكرية في "تل أبيب"، للمطالبة بإطلاق سراح الجندي، ومن بين المتظاهرين عضو الكنيست عن حزب الليكود "أورن حزان" الذي قال للصحفيين "وقفت منذ البداية مع الجندي، وحال تم إدانته سنشرع قانون "أليئور أزرية"، من أجل العفو عنه. ولفتت مصادر عبرية إلى أن جنودا يخدمون في كتيبة "شمشمون" التي يخدم فيها الجندي المتهم بالقتل هدّدوا بالتمرد، وترك الخدمة العسكرية في الجيش "الإسرائيلي"، في حال تم إدانته بالقتل. وجاء على موقع "القناة 20" باللغة العبرية حول قضية التمرد: "في حالة تمت إدانته كل جنود وحدة شمشمون سيتركون الوحدة، حتى لو وصل الأمر لحالة تمرد"، هذا ما قاله أحد الجنود الذين يخدمون في الكتيبة ذاتها. و"القناة التلفزيونية العبرية الثانية" اعتبرتها "القضية التي أدت لاستقالة وزير الجيش السابق موشه يعلون"، وأدت لتباين وجهات نظر واسعة ما بين الجيش، والحكومة. الجدير ذكره أن القضية بدأت صباح يوم 24-3-2016 في مدينة الخليل، عندما أطلق جندي من الجيش الإسرائيلي النار على الشهيد عبد الفتاح الشريف، وهو جريح، بحجة إنه حاول تنفيذ عملية  طعن ضد جنود، وما ساعد على اعتقال الجندي وتوجيه تهمة القتل له في البداية ومن ثم تهمة القتل غير العمد هو توثيق الجريمة بالصوت والصورة من قبل باحث "بتسليم" في مدينة الخليل.

المصدر : وكالات 

 

التعليقات