فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

جوراسيك وورلد.. "فيلم رعب" للأطفال

بتاريخ الأحد 21/6/2015

هنا القدس | رغم تحقيقه لنجاح ساحق في شباك التذاكر وبلوغ إيراداته أكثر من 370 مليون جنيه إسترليني في بضع أسابيع، إلا أن فيلم "جوراسيك وورلد" فيما يبدو لم يعجب كثير من الأطفال.

ورغم أن الفيلم مصنف في المملكة المتحدة بوصفه ملائما لمن هم دون سن الثانية عشرة، إذا كانوا برفقة أقارب بالغين، إلا أنه واجه شكاوى عدة من أسر اصطحبت أطفالها لمشاهدته، ووجدت بعض مشاهده "مخيفة جدا" بالنسبة للأطفال، حسب ما أوردت صحيفة "تليغراف" البريطانية.

وشكا أحد المتفرجين عبر موقع تويتر من أن الأطفال كانوا يجهشون بالبكاء بسبب مشاهد تتضمن ديناصورات متعطشة للدماء، وأبدى استغرابه من اصطحاب أسر لأطفال دون الخامسة لمشاهدة فيلم من هذا النوع. 

كما كتبت إحدى الأمهات عبر موقع فيسبوك أن ابنتها كانت خائفة طيلة مشاهدة الفيلم، وتعلقت بركبتها طوال الوقت. 

وأضافت أنها تنصح الأمهات ألا يصطحبن أطفالهن إلى الفيلم، وألا ينخدعن بلافتة "ملائم لمن دون سن الـ12" على حد تعبيرها.

 

ويعتمد الفيلم إلى حد كبير على المؤثرات البصرية لتقديم الديناصورات بشكل يبدو حيا للغاية، وكان نقاد قد وصفوا الفيلم بأنه الأكثر دموية في كافة أجزاء السلسلة، حسب ما نقلت "تليغراف".

 

وتدور أحداث الفيلم، الذي يعد الأحدث في سلسلة أفلام بدأها المخرج الأميركي ستيفن سبيلبرغ عام 1993، حول حديقة يتمكن العلماء العاملون بها من إعادة إحياء ديناصورات من العصر الجوراسي، إلا أن الديناصورات سرعان ما تخرج عن سيطرتهم وتبدأ بمهاجمة البشر.

التعليقات