فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

اللعب حتى اللحظة الاخيرة

بتاريخ الاثنين 4/5/2015

بن كسبيت | معاريف

سيدعو ليبرمان فقط اليوم سكرتارية "إسرائيل بيتنا" للانعقاد، من اجل الدخول إلى تحالف نتنياهو الرابع. صحيح حتى هذه اللحظة أن ليبرمان يميل نحو الدخول إلى الحكومة. لو كان يعرف ان كحلون سينفذ ما صرح به ولن يدخل حكومة

الـ 61 عضو كنيست، لبقي خارجا وترك نتنياهو يسقط. لقد كان هذا سيسعده.

ولكن كحلون ابرم اتفاقه مع نتنياهو ولن يفكك الصفقة حتى لو كان بها 61 عضو كنيست فقط. التقديرات في الوسط السياسي تقول ان كحلون سيعطي لنتنياهو فترة من الوقت لمدة ثلاثة أشهر وذلك لتوسيع الحكومة (كيف؟ مع من؟)، ولن يبدد الصفقة من اجل بدايتها المتعثرة.الى حين يتم ايجاد شركاء مناسبين.

لماذا يريد ليبرمان البقاء خارج الحكومة؟ لقد تم تفصيل جزء من الاسباب في يوم الجمعة في "معاريف الاسبوع". في البداية، الاتفاقات مع الحريديين جاءت على حساب ناخبيه. موضوعي التهويد والتجنيد للجيش.

في وسائل الاعلام الروسية يقومون بقتل ليبرمان، وبحق. هو لا يريد ان يرى انجازات الحكومة السابقة تختفي بين عشية وضحاها، من اجل ارضاء ليتسمان وجفني. ثانياً، هو غير مستعد للتوقيع على"بند إسرائيل اليوم" أي البند الذي يحول نتنياهو الى المقرر الوحيد بشأن وسائل الاعلام في إسرائيل. وثالثاً، الانتقام. وكما هنا في يوم الجمعة، فان ليبرمان يرى ان نتنياهو هو المسؤول عن التحقيق مع "إسرائيل بيتنا" عشية الانتخابات. ولديه اعتقاد راسخ بهذا الشأن.من وجهة نظره، فإن الانتقام من نتنياهو يحظى بافضلية أولى.

دعونا نلاحظ ان هيرتسوغ صامت.لم ينبس ببنت شفة بشأن الغاء التساوي في تحمل العبء ، ارجاع المخصصات، إعادة الدعم للمدارس الدينية والملياردات التي تتدفق من جيوب دافعي الضرائب الى جيوب تلاميذ المدارس الدينية. لماذا هرتسوغ صامت؟ يتحدثون داخل المنظومة السياسية عن الامل الذي ما زال لدى هرتسوغ، المتمثل في فشل نتنياهو في تشكيل الحكومة.

هذا الأمل يرتكز على بقاء ليبرمان في الخارج وربما، في اللحظة الاخيرة، تكسير الادوات من قبل شريك تحالفي آخر، مثل درعي او كحلون. ايضا حتى لو شكّل نتنياهو حكومة 61، فإن احتمالات صمودها والحكم بصورة مستقرة هي احتمالات ضعيفة.السؤال هو كيف ينوي هيرتسوغ ان يكون رئيس معارضة صامتا سيبقى مفتوحاً في هذه المرحلة.

يقول ليبرمان في محادثات مغلقة  ان "الكل وارد". ويقول انه سيبلور موقفاً،في حدود يوم الاثنين او الثلاثاء. الموعد النهائي أمام ليبرمان هو يوم الاربعاء في منتصف الليل. والى حين بلورة ليبرمان لموقفه نكون قد وصلنا الى يوم الاربعاء، وسيزداد الضغط حول نتنياهو ليصل الى عنان السماء. في هذه اللحظة ، كل شيء هو بيدي كحلون ودرعي.وعندما يكتشف بينيت ما يحدث هنا، فربما يقوم هو ايضا بمناورة التمنُّع.

السطر الاخير؟ الاحتمالات بان يعرض نتنياهو حكومته هذا الاسبوع او على الاقل ان يبلغ الرئيس بنجاحه في تشكيلها ما تزال مرتفعة جداً. ومع ذلك ستستمر الدراما حتى اللحظة الاخيرة. ربما يقوم ليبرمان بمناورة الدقيقة الـ90، ربما ان هذا مجرد ضجة اعلامية يتميز بها "ايفات"، ولكن عندما نفكر بالامر نتساءل لماذا ذلك. لقد حصل على حقيبتي الخارجية والاستيعاب. اذا كان ينوي المحافظة على التعديل الذي تم بشأن التهوّد، ويصرُّ الحريديون على الغائه، فان على احد الطرفين ان يتنازل.حتى هذه اللحظة، ليس في نية ليبرمان التنازل. ينتظرنا اسبوع يثير الاهتمام.

التعليقات