فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

قراقع: الانضمام لمحكمة الجنايات أقصر الطرق لمحاكمة قادة الاحتلال

بتاريخ السبت 2/5/2015

هُنا القدس | أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، أن إنضمام دولة فلسطين لمحكمة الجنايات الدولية، أقصر الطرق لمحاكمة قادة الإحتلال الإسرائيلي على جرائمهم بحق الشعب الفلسطيني بشكل عام والاسرى الفلسطينيين في سجونهم بشكل خاص.

وأوضح قراقع ان كل ما يتعرض له الأسرى من إعتداءات وانتهاكات لا إنسانية على يد السجانين، يأتي بإيعاز من قبل عصابة الاحتلال اليمينية المتطرفة، التي تتفن في التضييق على الأسرى وتسليط الضغوطات عليهم، للنيل من عزيمتهم وصمودهم، واستغلالهم في العملية السياسية.

أقوال قراقع جاءت خلال زيارته لعدد من عائلات الاسرى في بلدة العيزرية بمناسبة يوم الأسير، حيث تمت الزيارة بمشاركة وفد من هيئة الاسرى وأسرى محررين ومسؤولي حركة فتح في البلدة.

وكشف قراقع عن الاستهداف الحقيقي والمتعمدة لأطفال وشباب البلدة من قبل قوات الاحتلال، التي تقوم بحملات إعتقال شبه يومية، حيث ان عدد كبير ممن أعتقلوا في الاونة الأخير هم اطفال قاصرين أو شبان في بداية العشرينات من اعمارهم، مشيرا الى ان هناك انتقام حقيقي من العائلات المرابطة على مشارف القدس، وأن هناك بيوت لديها ثلاثة أشقاء واكثر في السجن.

واستمع قراقع لكافة اهالي الأسرى، مطالبهم بإخراج كل ما في داخلهم، ووعدهم بأن يتم بذل كل الجهود الممكنة للتخفيف من معاناتهم ومعاناة أبنائهم، مجددا تأكيده على ان كل طواقم هيئة الأسرى لن تتوانى في تقديم كل أشكال المساعدة والمساندة لهم ولكافة الاسرى وعائلاتهم.

ولا بد من الإشارة الى ان عائلات الاسرى الذين تمت زيارتهم: الأشقاء محمد وصبحي واحمد حسن خلف وإبن عمهم محمود جمال خلف وأعمارهم بذات الترتيب (22 و23 و24 و20) عام، علما أنهم جميعا اسرى محررين سابقا، وأحمد وليد بصة 25 عام، وسلمان أيمن بصة 21 عام، ولديهما اكثر من إعتقال سابقا، ومحمد العموري ورائد المكحل وهاشم أبو زياد.

كما زار قراقع والوفد المرافق عائلة الاسير إسماعيل داوود ردايدة 34 عام، والمعتقل من تاريخ 19-6-2001، والمحكوم مدى الحياة.

  

التعليقات