فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

دراسة: تقنية تحفيز المبيض لا تتسبب في السرطان

بتاريخ السبت 5/7/2014

هنا القدس|أكدت دراسة حديثة أن تقنية تحفيز المبيض المستخدمة في علاجات العقم لا تؤدي إلى ازدياد خطر الإصابة بسرطان ازديادا ملحوظا، وهي نتائج تتعارض مع أبحاث سابقة.

ويشكل تحفيز إنتاج البويضات المرحلة الأولى قبل المباشرة بعلاجات أكثر تعقيداً من قبيل التلقيح الاصطناعي أو الإخصاب الأنبوبي.

وشملت هذه الأبحاث نحو 10 آلاف امرأة خضعن لعلاجات لمكافحة العقم بين عامي 1965 و1988 في خمسة مستشفيات أميركية.

وتتبع الخبراء وضع هؤلاء النساء طوال 30 عاماً، ولم يجدوا أي خطر متزايد للسرطان في أوساطهن، ما خلا ازدياد ملحوظ في خطر الإصابة بسرطان الثدي في أوساط مجموعة صغيرة من النساء تناولن عقار كلوميد (سيترات الكلوميفين) لمدة أطوال من تلك التي يوصى بها عموماً.

ويؤدي تحفيز المبيض إجمالاً إلى زيادة مستويات هرموني الاستراديول والبروجستيرون اللذين يؤديان دوراً في الإصابة بأمراض السرطان المرتبطة بالهرمونات، من قبيل سرطان الثدي والمبيض والرحم.

وعُرضت نتائج هذه الدراسة خلال المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية لعلوم التناسل البشري والأجنة (إي إس إتش آر إي) الذي انعقد في مدينة ميونيخ الألمانية.

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.