فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

الصحة العالمية تطالب باستخدام الحقن الذكية عام 2020

بتاريخ الخميس 26/2/2015

هنا القدس | أطلقت منظمة الصحة العالمية سياسة جديدة بشأن سلامة الحقن وحملة عالمية بدعم من مؤسسة أيكيا وغافي، لمساعدة جميع البلدان على معالجة قضية الحقن غير الآمنة، وذلك بالانتقال إلى الحقن الذكية التي لا يمكن استعمالها إلا مرة واحدة، ومن المقرر استخدامها بحلول عام 2020.

وسيكون العالم على موعد مع الحقن الذكية في عام 2020 لحماية أكثر من مليوني شخص من انتقال أمراض عدة، منها نقص المناعة المكتسبة وأمراض الكبد.

وتمتاز الحقن الذكية بمنعها جذب الذراع الذي يدفع العلاج داخل الحقنة إلى الوراء بعد استخدامها في المرة الأولى، إذ يحوي بعضها نقطة في المكبس تؤدي إلى كسر الحقنة في حال جذب المكبس بعد استعمالها لأول مرة، فيما يتضمن بعضها مشبكا معدنيا يعوق المكبس من العودة إلى الخلف كما الحقن التقليدية، فضلا عن أن الإبر في بعضها تنسحب إلى داخل الأنبوب بعد الحقن، كما تمتاز بحماية العاملين الصحيين من العدوى الناتجة عن الوخز من طرف الإبرة.

ويستخدم العالم سنويا أكثر من 16 مليار حقنة، ما يتسبب تكرار استخدام الحقنة في إصابة نحو 1.7 مليون إصابة جديدة بفيروس الكبد (بي)، و300 ألف إصابة بفيروس (سي) وأكثر من 33 ألف إصابة بالإيدز، بحسب إحصائية لمنظمة الصحة العالمية في عام 2014.

ورغم ارتفاع تكلفة الحقن الذكية إلى ما بين أربعة وستة سنتات أميركية مقارنة بسنتين وأربعة سنتات للتقليدية، فإن منظمة الصحة العالمية وصفت هذه الزيادة بالصغيرة خاصة مع مقارنة كلفة الحقنة وما تنفقه الدول على علاج حالة إيدز واحدة أو حالة فيروس سي.

وحثت منظمة الصحة العالمية الدول على الانتقال، بحلول عام 2020، إلى الاستخدام الحصري للحقن "الذكية"، مشددة على ضرورة تقليص عدد الحُقن غير الضرورية لخفض المخاطر، داعية المناحين إلى دعم التحول خاصة مع توقعها انخفاض الأسعار بمرور الوقت مع زيادة الطلب.

التعليقات