فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

الضميري: لا وجود لخلايا تنظيم "داعش" في الضفة

صورة أرشيفية
بتاريخ الاثنين 16/2/2015

هُنا القدس| نفى الناطق باسم الأجهزة الأمنية في الضفة اللواء عدنان الضميري، اليوم الاثنين، وجود خلايا لتنظيم "داعش" في فلسطين، مشددا على أن المحاولات الإسرائيلية بالحديث عن وجود التنظيم لا أساس لها من الصحة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، عقد اليوم الإثنين ، في مقر هيئة التوجيه السياسي والوطني بمدينة رام الله.

وقال: "الاحتلال يصعد أمنيا وينشر الأكاذيب حول وجود داعش، لأنه يدرك أن وسيلة الضغط الوحيدة على الرئيس والسلطة هو تفجير العنف، ووقوع اقتتال داخلي وفوضى داخلية، ويسعى إلى عسكرة المجتمع الفلسطيني، ونشر المخدرات وترويجها، فهو يستدرج شعبنا باتجاه العنف".

وأكد الضميري على أن الشعب الفلسطيني استطاع أن يحصن نفسه في ظل الوضع الإقليمي القائم والمتفجر في العديد من دول الجوار من قتل وحروب ودمار، ولكن شعب فلسطين واصل الحفاظ على حالة السلم الأهلي، وشكل وعي الشعب الحصانة والمضاد الحيوي من الانجرار إلى قضايا التطرف الديني.

وبين اللواء الضميري أن الأجهزة الأمنية حققت مع عديد الأشخاص حول شبهات عن داعش، وبعد التأكد من براءتهم لم تقم باعتقالهم وأطلقت سراحهم.

وتطرق الضميري في حديثه، إلى الحملة الأمنية التي تنفذ في محافظة نابلس، وشدد على أنها لا تزال مستمرة ولم تنتهي بعد، مشيرا إلى أن انتهاءها متعلق باعتقال جميع الخارجين عن القانون، رافضا الحديث عن وجود صفقات لتسليم بعض المطلوبين أنفسهم للأمن، موضحا أن عدد المعتقلين يبلغ ( 21) شخصا.

وأوضح أن المعتقلين سيعرضون على القضاء الفلسطيني، وهو بدوره سيصدر الأحكام القضائية بحقهم.

وأكد اللواء الضميري على أن الاحتلال يهدف إلى خلق فوضى في فلسطين، وهو أكثر المستفيدين منها، لأنه يريد توجيه رسائل للعالم بأن الفلسطينيين ليسوا أهلاً للحصول على دولة، أما الهدوء والاستقرار فإن ذلك سيحرج الاحتلال.

وأضاف نحن نتحدث هنا عن أناس لهم عناوين وأسماء، ولا نتحدث عن مناطق، فنحن نحترم مخيم بلاطة، مخيم النضال والتضحية والشهداء والجرحى والأسرى والقادة، ونعتز بهذا المخيم ونعتز بأبنائه، لكن هذا لا يمنع أن هناك أشخاصا في المخيم وفي غيره من المناطق الفلسطينية في المدن والقرى والمخيمات ومضارب البدو، معنيين بنشر الفوضى والفلتان الأمني، ولكن هذا لن نسمح به مطلقا.

وأشار اللواء الضميري إلى عدم وجود سلاح في الشارع الفلسطيني، إلا من خلال السوق السوداء، وهذه السوق مصدرها الاحتلال، وتباع بأسعار باهظة جدا، وقائلا: "كيف يعقل أن تتواجد هذه الكميات من السلاح في بعض المناطق، وكيف يعقل أن تطلق 12 ألف طلقة في منطقة معينة، من الذي يمول هؤلاء المسلحين، لينفقوا كل هذه الأموال في إطلاق الرصاص على قوى الأمن أو في الهواء".

 

 

التعليقات