فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

عدسات لاصقة مزودة بتلسكوب

بتاريخ الأحد 15/2/2015

هنا القدس | طور علماء نموذج أولي لعدسات لاصقة، فائقة النحافة، تتضمن تلسكوبا عاكسا، يمكنه تكبير الصور التي تشاهدها العين البشرية بنحو 3 أضعاف.

وجرى الكشف عن العدسة البلاستيكية الجديدة، البالغ سمكها 1.55 ملم، الجمعة، في الاجتماع السنوي للرابطة الأميركية للتطور العلمي في سان خوزيه، بولاية كاليفورنيا الأميركية.

واستعرض مبتكر العدسات، إريك تريمبلي، من كلية الفنون التطبيقية الاتحادية بمدينة لوزارن السويسرية، نظارات ذكية يمكنها التعرف على حركات العين والتنقل بين نمطي الرؤية الطبيعية، والمكبرة من خلال الغمز بالعين، وليس ومضاتها.

ويكون التحكم في تكبير الرؤية عبر الغمز بالعين اليمنى، أما الغمز بالعين اليسرى فيعيدها لنمط الرؤية الطبيعية، بحسب موقع "سكاي نيوز".

وحرص العلماء على توفير عنصر الأمان بالعدسة التي تتضمن قنوات هوائية فائقة الصغر توفر للعين ما تحتاجه من أوكسجين.

ويسعى العلماء حاليا لتوفير العدسات أمام الجمهور خلال العامين المقبلين، خصوصا أنها لا تزال في مرحلة البحث والتطوير، بحسب تريمبلي، الذي يأمل أن تمنح العدسة أملا جديدا للملايين ممن يعانون إعاقات بصرية وضعف النظر المرتبط بالسن.

يشار إلى أن العدسة ظهرت للمرة الأولى في صورتها الأولية عام 2013 على يد تريمبلي، الذي يعمل منذ ذلك الوقت مع فريق من الباحثين لتطوير التقنية وجعلها قابلة للاستخدام، ضمن مشروع تموله وكالة "داربا" التابعة لوزارة الدفاع الأميركية.

التعليقات