فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

سرقات النازيين الفنية في "وومان إن غولد"

بتاريخ الأربعاء 11/2/2015

هنا القدس | قالت الممثلة هيلين ميرين إن تجسيدها دور امرأة يهودية تصارع من أجل استعادة لوحات تمت مصادرتها عندما فر أسلافها من النمسا هربا من حكم النازي، يلقي الضوء على المسار البطيء لاستعادة اليهود ممتلكاتهم المسلوبة.

وتلعب ميرين في فيلم "وومان إن غولد"، الذي يعرض بمهرجان برلين السينمائي الدولي، دور الراحلة ماريا ألتمان التي خاضت نزاعا قضائيا طويلا أمام المحكمة العليا بالولايات المتحدة، ونجحت في النهاية في إجبار الحكومة النمساوية على تسليم لوحات قيمة جدا من أعمال الفنان النسماوي جوستاف كليمت.

ومن هذه اللوحات (غولد بيريود)، التي اشتق منها اسم الفيلم، ورسمها كليمنت في 1907 لأديل بلوخ-باور، عمة ألتمان، وأفادت تقارير بأنها بيعت عام 2006 لقطب صناعة أدوات التجميل رونالد اس. لودر، مقابل 135 مليون دولار، وكان آنذاك أكبر مبلغ دفع على الإطلاق في لوحة فنية.

وقالت ميرين في مؤتمر صحفي الاثنين "كثير جدا من الناس الذين تضرروا بسبب هذا النزاع لم يلقوا العدالة على الإطلاق.. ولذلك حين تتحقق لحظة قصيرة للعدالة يكون هذا شيئا عظيما".

ويشارك في الفيلم دانيل بروهل وماكس إيرونز ورايان رينولدز، ويلعب الأخير دور المحامي الشاب راندول شوينبرغ الذي ساعد البطلة على الفوز بقضيتها التي نظرت على مدى نحو عشر سنوات.

وقالت آن ويبر التي تشارك في رئاسة لجنة الفن المسلوب في أوروبا إن هناك نحو 100 ألف عمل فني مسلوب لا تزال مفقودة.

التعليقات